إعراب سورة النازعات: إعراب سورة النازعات كاملة بالتفصيل

إعراب سورة النازعات: وَالنَّازِعاتِ غَرْقاً (1) 

إعراب سورة النازعات: إعراب سورة النازعات كاملة بالتفصيل


وَالنَّازِعاتِ غَرْقاً: الواو: واو القسم .
 النازعات: مقسم به مجرور بواو القسم.
 والجار والمجرور متعلقان بفعل القسم المحذوف.
أي أقسم سبحانه بطوائف الملائكة التي تنزع الأرواح من الأجساد. 
 التقدير ورب الملائكة النازعات أو وحق الملائكة النازعات.
فيكون الموصوف المقسم به محذوفا وحلت الصفة محله.
غرقا: مصدر- مفعول مطلق- منصوب بفعل مضمر تقديره فتغرق غرقا: أي اغراقا في النزع وعلامة نصبه الفتحة والمقسم عليه «جواب القسم» محذوف أي لتبعثنّ.
 وحذف لدلالة ما بعده عليه من ذكر القيامة.
 

إعراب سورة النازعات اية2: وَالنَّاشِطاتِ نَشْطاً.

 الواو حرف عطف.
الناشطات: مقسم به مجرور بواو القسم.
نشطاء. مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 أي الملائكة الذين يخرجون الأرواح من الأجساد وقيل: النجوم تنشط من برج إلى برج.
 

إعراب سورة النازعات: وَالسَّابِحاتِ سَبْحاً آية(3) 

 الواو حرف عطف.
السابحات: مقسم به مجرور بواو القسم.
سبحا. مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 أي التي تسبح في مضيها: أي تسرع.
 

إعراب سورة النازعات: فَالسَّابِقاتِ سَبْقاً آية(4) 

الفاء حرف عطف.
السابقات: مقسم به مجرور بواو القسم.
سبقا. مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 أي التي تسبق إلى ما أمروا به.
 

إعراب سورة النازعات: فَالْمُدَبِّراتِ أَمْراً آية(5) 

 الفاء حرف عطف.
المدبرات: مقسم به مجرور بواو القسم.
 أمرا: مفعول به منصوب لاسم الفاعل «المدبرات».
 أي بفعله العامل.
 أي: المدبرات أمرا من أمور العباد مما يصلحهم في دينهم أو دنياهم.

إعراب سورة النازعات:  يَوْمَ تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُ آية (6) 

 يَوْمَ: ظرف زمان- مفعول فيه على الظرفية وعلامة نصبه الفتحة متعلق بجواب القسم المحذوف.
 أي لتبعثنّ ويجوز أن يكون منتصبا بما دل عليه قوله تعالى «قُلُوبٌ يَوْمَئِذٍ واجِفَةٌ» أي يوم ترجف الراجفة وجفت القلوب.
 تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُ: الجملة الفعلية: في محل جر مضاف إليه.
 ترجف: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 الراجفة: فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 والراجفة الواقعة التي ترجف عندها الأرض والجبال وهي النفخة الأولى وصفت بما يحدث بحدوثها.

إعراب سورة النازعات:  تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ اية (7) 

 تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به مقدم.
 الرادفة: فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 أي الواقعة التي تردف الأولى وهي النفخة الثانية.
 والجملة الفعلية في محل نصب حال أي ترجف تابعتها الرادفة أي حال عن الراجفة.
 

إعراب سورة النازعات. قُلُوبٌ يَوْمَئِذٍ واجِفَةٌ (8) 

⬤ قُلُوبٌ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة. وخبره الجملة الاسمية «أَبْصارُها خاشِعَةٌ» الواردة في الآية الكريمة التالية.
 وجاز الابتداء بالنكرة لانها وصفت بواجفة.
⬤ يَوْمَئِذٍ واجِفَةٌ: ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة متعلق بترجف وهو مضاف.
 و «اذ» اسم مبني على السكون الظاهر على آخره وحرك بالكسر للتخلص من التقاء الساكنين سكونه وسكون التنوين.
 وهو في محل جر مضاف اليه، وهو مضاف أيضا والجملة المحذوفة المعوض عنها بالتنوين «أي ترجف الراجفة» في محل جر مضاف اليه.
 التقدير يومئذ ترجف الراجفة تخشع الأبصار.
 واجفة: صفة- نعت- لقلوب مرفوعة بالضمة.
 

إعراب سورة النازعات: أَبْصارُها خاشِعَةٌ اية(9) 

⬤ أَبْصارُها خاشِعَةٌ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالاضافة يعود على «قلوب» أي أبصار أصحاب القلوب المضطربة.
 خاشعة: خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة. أي ذليلة.
 

إعراب سورة النازعات اية10: يَقُولُونَ أَإِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحافِرَةِ.

⬤ يَقُولُونَ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة. والواو ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.
 أي يقول الكافرون.
⬤ أَإِنَّا: الهمزة همزة انكار وتعجب بلفظ استفهام.
 ان: حرف نصب وتوكيد مشبه بالفعل و «نا» ضمير متصل- ضمير المتكلمين- مبني على السكون في محل نصب اسم «انّ» مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم والنون عوض من تنوين المفرد.
 أي لعائدون بعد الموت.
 أي لمعادون.
⬤ فِي الْحافِرَةِ: في حرف جر، الكافرة اسم مجرور بفي وعلامة جره الكسرة. والجار والمجرور متعلقان بالفعل مردودون.
 أي في الحالة الأولى أي الحياة بعد الموت أو الطريقة الأولى.
 

إعراب سورة النازعات: أَإِذا كُنَّا عِظاماً نَخِرَةً (11) 

⬤ أَإِذا: الهمزة همزة انكار وتعجب بلفظ استفهام.
 اذا: ظرف لما يستقبل من الزمن متضمن معنى الشرط خافض لشرطه متعلق أو منصوب بجوابه وجوابه محذوف تقديره: نرد ونبعث.
⬤ كُنَّا عِظاماً نَخِرَةً: الجملة الفعلية في محل جر مضاف إليه.
 كنا: فعل ماض ناقص مبني على السكون لاتصاله بنا.
 و «نا» ضمير متصل- ضمير المتكلمين- مبني على السكون في محل رفع اسمها.
 عظاما: خبرها منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 نخرة: صفة- نعت- لعظاما منصوبة وعلامة نصبها الفتحة.
معناها أي بالية.
 

 إعراب سورة النازعات: تِلْكَ إِذاً كَرَّةٌ خاسِرَةٌ (12) 

⬤ قالُوا: فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة.
 الواو صمير متصل في محل رفع فاعل والألف فارقة.
⬤ تِلْكَ إِذاً: تي: اسم اشارة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
 اللام للبعد والكاف للخطاب.
 اذا: حرف جواب مهمل لا عمل له.
 بمعنى أنها إن صحت فنحن اذا خاسرون لتكذيبنا بها، وهذا استهزاء منهم.
⬤ كَرَّةٌ خاسِرَةٌ: خبر «تلك» مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 خاسرة: صفة- نعت- نكرة مرفوعة مثلها بالضمة أي رجعة خاسرة.
 والجملة الاسمية في محل نصب مفعول به- مقول القول- .

إعراب سورة النازعات:  فَإِنَّما هِيَ زَجْرَةٌ واحِدَةٌ (13) 

 
⬤ فَإِنَّما هِيَ: الفاء: استئنافية أو سببية متعلقة بمحذوف معناه: لا تستصعبوها أي لا تحسبوا تلك الكرة صعبة على الله عز وجل فانها سهلة في قدرته ما هي إلا صيحة واحدة.
 انما: كافة ومكفوفة.
 هي: ضمير رفع منفصل في محل رفع مبتدأ.
 
⬤ زَجْرَةٌ واحِدَةٌ: خبر «هي» مرفوع وعلامة رفعه ألضمة.
 واحدة: صفة- نعت- لزجرة مرفوعة مثلها بالضمة.
 أي صيحة واحدة أي النفخة الأولى.
 

إعراب سورة النازعات: فَإِذا هُمْ بِالسَّاهِرَةِ (14) 
⬤ فَإِذا هُمْ: الفاء استئنافية تفيد التسبيب.
 اذا: فجائية- حرف فجاءة لا محل لها من الإعراب.
 هم: ضمير رفع منفصل في محل رفع مبتدأ.
 والجملة الاسمية: استئنافية لا محل لها من الإعراب.
 
⬤ بِالسَّاهِرَةِ: جار ومجرور متعلق بخبر «هم» أي أحياء على وجه الأرض بعد ما كانوا أمواتا في جوفها و «الساهرة» الأرض البيضاء المستوية وقيل: فاذا هم في جهنم.


إعراب سورة النازعات:  أَتاكَ حَدِيثُ مُوسى (15) 

⬤ هَلْ أَتاكَ: هل: بمعنى «قد» أو تكون حرف استفهام لا عمل له.
 أتاك: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر.
 والكاف ضمير متصل- ضمير المخاطب- مبني على الفتح في محل نصب مفعول به مقدم.
⬤ حَدِيثُ مُوسى: فاعل مرفوع بالضمة.
 موسى: مضاف اليه مجرور بالاضافة وعلامة جره الفتحة المقدرة على الألف للتعذر بدلا من الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعجمة.

إعراب سورة النازعات:  إِذْ ناداهُ رَبُّهُ بِالْوادِ الْمُقَدَّسِ طُوىً (16) 

⬤ إِذْ ناداهُ: ظرف زمان بمعنى «حين» مبني على السكون في محل نصب متعلق بأتاك.
 نادى: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والهاء ضمير متصل- ضمير الغائب- مبني على الضم في محل نصب مفعول به مقدم.
 وجملة «ناداهُ رَبُّهُ» في محل جر مضاف اليه.
⬤ رَبُّهُ بِالْوادِ: فاعل مرفوع بالضمة والهاء ضمير متصل في محل جر بالاضافة.
 بالواد: جار ومجرور متعلق بناداه وحذفت الياء خطا واختصارا واكتفاء بالكسرة الدالة عليها.
⬤ الْمُقَدَّسِ طُوىً: صفة- نعت- للوادي مجرورة مثلها وعلامة جرها الكسرة.
 طوى: بدل من «الوادي» لأنها اسم الوادي مجرورة أيضا وعلامة جرها الكسرة المقدرة للتعذر على الألف المقصورة قبل تنوينها ونونت وصرفت لأنها اسم مكان وهي نكرة وقيل ان «الْمُقَدَّسِ طُوىً» أي طوي مرتين.
 بمعنى: قدس مرتين أي ثنيت فيه البركة والتقديس مرتين هذا ما قاله الحسن وذكره «مختار الصحاح».
 


إعراب سورة النازعات: اذْهَبْ إِلى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغى (17) 

⬤ اذْهَبْ: فعل أمر مبني على السكون والفاعل ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره أنت.
 وجملة «اذهب» في محل نصب مفعول به- مقول القول- لأن في قوله «ناداه» معنى القول.
 
⬤ إِلى فِرْعَوْنَ: جار ومجرور متعلق باذهب وعلامة جر الاسم الفتحة بدلا من الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعجمة والمعرفة ولأنه اكثر من ثلاثة أحرف.
 
⬤ إِنَّهُ طَغى: حرف نصب وتوكيد مشبه بالفعل يفيد هنا التعليل والهاء ضمير متصل- ضمير الغائب- مبني على الضم في محل نصب اسم «ان» طغى: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره: هو وجملة «طغى» في محل رفع خبر «ان» أي تجاوز الحد.


إعراب سورة النازعات:  فَقُلْ هَلْ لَكَ إِلى أَنْ تَزَكَّى (18) 

⬤ فَقُلْ هَلْ: معطوفة بالفاء على «اذهب» وتعرب إعرابها وحذفت الواو لالتقاء الساكنين.
 والجملة بعدها: في محل نصب مفعول به- مقول القول-.
 هل: حرف استفهام لا عمل له.
 بمعنى العرض.
 
⬤ لَكَ: جار ومجرور متعلق بفعل مضمر بمعنى أدعوك.
 ويجوز أن يكون الجار والمجرور متعلقا بخبر مقدم وحذف المبتدأ بتقدير: هل لك ميل أو رغبة الى أن تتطهر من الشرك؟ .
 
⬤ إِلى أَنْ تَزَكَّى: حرف جر.
 أن: حرف مصدرية ونصب.
 تزكى: فعل مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره أنت وأصله «تتزكى» حذفت احدى التاءين تخفيفا وقيل «إلى» بمعنى «في» أو تبقى على أصلها لأننا نقول: هل لك في كذا وهل لك إلى كذا كما نقول هل ترغب في الشيء وهل ترغب الى الشيء.
 و«تزكى» أي «تطهر» وقيل «تسلم» وجملة «تزكى» صلة «أن» المصدرية لا محل لها من الإعراب.
 و «أن» المصدرية وما بعدها بتأويل مصدر في محل جر بإلى والجار والمجرور متعلق بالفعل المضمر المؤول.

إعراب سورة النازعات: وَأَهْدِيَكَ إِلى رَبِّكَ فَتَخْشى (19) 

⬤ وَأَهْدِيَكَ: معطوفة بالواو على «تزكى» وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا والكاف ضمير متصل- ضمير المخاطب- مبني على الفتح في محل نصب مفعول به.
⬤ إِلى رَبِّكَ: جار ومجرور متعلق بأهديك والكاف ضمير متصل- ضمير المخاطب- مبني على الفتح في محل جر بالاضافة أي وأرشدك الى معرفة الله سبحانه وأنبهك عليه فتخافه.
⬤ فَتَخْشى: معطوفة بالفاء على «اهدي» منصوبة مثلها وعلامة نصبها الفتحة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت.
 وحذف المفعول اختصارا لأن سياق القول يدل عليه.
 أي فتخاف عقاب ربك بترك الشرك.
 

 إعراب سورة النازعات: فَأَراهُ الْآيَةَ الْكُبْرى (20) 

⬤ فَأَراهُ: الفاء عاطفة على مضمر.
 أراه: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره: هو.
 والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به أول.
⬤ الْآيَةَ الْكُبْرى: مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 الكبرى: صفة- نعت- للاية منصوبة مثلها وعلامة نصبها الفتحة المقدرة على الألف للتعذر أي المعجزة الكبرى.
 وهي قلب العصاحية.


إعراب سورة النازعات:  فَكَذَّبَ وَعَصى (21) 

⬤ فَكَذَّبَ: الفاء استئنافية.
 تفيد التسبيب لأن فرعون سمى موسى ساحرا والآية الكبرى سحرا.
 كذب: فعل ماض مبني على الفتح والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
⬤ وَعَصى: معطوفة بالواو على «كذب» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل الفتحة المقدرة على الألف للتعذر.
 أي كذب بموسى والآية الكبرى وعصى الله تعالى.
 

إعراب سورة النازعات: ثُمَّ أَدْبَرَ يَسْعى (22) 

⬤ ثُمَّ أَدْبَرَ يَسْعى: حرف عطف.
 أدبر: فعل ماض مبني على الفتح والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 يسعى: فعل ماض مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو وجملة «يسعى» في محل نصب حال.
 أي ولّى يسرع في مشيته أو تولى عن موسى.
 أو أريد أقبل يسعى: بمعنى أنشأ يفعل فوضع «أدبر» موضع أقبل.
 

إعراب سورة النازعات: فَحَشَرَ فَنادى (23) 

⬤ فَحَشَرَ: معطوفة بالفاء على «أدبر» وتعرب إعرابها.
 وحذف المفعول اختصارا.
 أي فجمع السحرة.
⬤ فَنادى: معطوفة بالفاء على «حشر» وتعرب إعراب- عصى- أي فنادى في الاجتماع أو أمر مناديا فنادى في الناس بذلك.
 

إعراب سورة النازعات:  فَقالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلى (24) 

⬤ فَقالَ: معطوفة بالفاء على «نادى» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل الفتحة الظاهرة.
 
⬤ أَنَا رَبُّكُمُ: الجملة الاسمية في محل نصب مفعول به- مقول القول- أنا: ضمير رفع منفصل مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
 ربكم: خبر «أنا» مرفوع بالضمة الكاف ضمير متصل- ضمير المخاطبين- مبني على الضم في محل جر بالاضافة والميم علامة جمع الذكور.
 
⬤ الْأَعْلى: صفة- نعت- لربكم مرفوعة بالضمة المقدرة على الألف للتعذر.

إعراب سورة النازعات:  اللَّهُ نَكالَ الْآخِرَةِ وَالْأُولى (25) 

⬤ فَأَخَذَهُ اللَّهُ: الفاء سببية.
 أخذه: فعل ماض مبني على الفتح والهاء ضمير متصل- ضمير الغائب- مبني على الضم في محل نصب مفعول به مقدم.
 الله: فاعل مرفوع للتعظيم بالضمة.
⬤ نَكالَ: مصدر مؤكد مقدرا بفعله مثل «وَعَدَ اللَّهُ» و «صِبْغَةَ اللَّهِ» التقدير: نكل به الله نكال الآخرة والأولى.
 والنكال بمعنى التنكيل وهو منصوب وعلامة نصبه الفتحة أو بتقدير: فأخذه الله أخذا نكالا أو أخذا منكلا يعني الاغراق في الدنيا والإحراق في الآخرة.
⬤ الْآخِرَةِ وَالْأُولى: مضاف اليه مجرور بالاضافة وعلامة جره الكسرة.
 والأولى: معطوفة بالواو على الآخرة مجرورة مثلها وعلامة جرها الكسرة المقدرة على الألف للتعذر.
 أي نكال كلمتيه الآخرة وهي قوله- أنا ربكم الأعلى- والأولى وهي قوله- ما علمت لكم من اله غيري- وعلى هذا التقدير: يكون الموصوف محذوفا وحلت الصفة محله.

إعراب سورة النازعات:  إِنَّ فِي ذلِكَ لَعِبْشرَةً لِمَنْ يَخْشى (26) 

⬤ إِنَّ فِي ذلِكَ: حرف نصب وتوكيد مشبه بالفعل.
 وقد فصل بينها وبين اسمها المؤكد باللام بجار ومجرور منعا لتوالي حرفي التوكيد.
 أو أدخلت لام الابتداء على اسم «ان» لزيادة التوكيد.
 في: حرف جر.
 ذا: اسم اشارة مبني على السكون في محل جر بفي واللام للبعد والكاف حرف خطاب والجار والمجرور متعلق بخبر «ان» المقدم.
⬤ لَعِبْرَةً: اللام لام التوكيد- المزحلقة- عبرة: اسم «انّ» منصوب بالفتحة.
 أي لموعظة.
⬤ لِمَنْ يَخْشى: اللام حرف جر.
 من: اسم موصول مبني على السكون في محل جر باللام والجار والمجرور متعلق بعبرة أو بصفة محذوفة لها.
 يخشى: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 وجملة «يخشى» صلة الموصول لا محل لها من الإعراب وحذف المفعول اختصارا أي لمن يخشى الله أي عذابه.
 


إعراب سورة النازعات: أَأَنْتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَمِ السَّماءُ بَناها (27) 

 
⬤ أَأَنْتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً: الهمزة همزة انكار بلفظ استفهام أي مخاطبة منكري البعث.
 أنتم: ضمير رفع منفصل مبني على السكون في محل رفع مبتدأ أشد: خبر «أنتم» مرفوع بالضمة ولم ينون لأنه ممنوع من الصرف على وزن أفعل صيغة تفضيل وبوزن الفعل.
 خلقا: تمييز منصوب بالفتحة أي أأنتم أصعب خلقا؟
⬤ أَمِ السَّماءُ: حرف عطف.
 وهي «أم» المتصلة لأنها مسبوقة بهمزة استفهام.
 السماء: مبتدأ مرفوع بالضمة وحذف خبره اختصارا لأن ما قبله يدل عليه التقدير: أم السماء أصعب انشاء وخلقا والجملة الاسمية معطوفة بأم على الجملة الابتدائية «أَأَنْتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً» لا محل لها من الإعراب.
 وكسر آخر «أم» لالتقاء الساكنين.
 
⬤ بَناها: الجملة الفعلية تفسيرية لا محل لها من الإعراب أي بين سبحانه كيف خلقها وهي فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
 و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
 وقيل الهمزة في «أم» المتصلة للتعيين.

إعراب سورة النازعات:  رَفَعَ سَمْكَها فَسَوَّاها (28) 

⬤ رَفَعَ سَمْكَها: فعل ماض مبني على الفتح والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
 سمك: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة و «ها» ضمير متصل- مبني على السكون- في محل جر بالاضافة.
 أي جعل مقدار ذهابها في العلو مديدا رفيعا والجملة تفسيرية لا محل لها.
 
⬤ فَسَوَّاها: معطوفة بالفاء على «رفع» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل الفتحة المقدرة على الألف للتعذر.
 و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
 أي فعدلها مستوية ملساء أو فتممها أو تكون بمعنى «جعلها غطاء للأرض».


إعراب سورة النازعات:  وَأَغْطَشَ لَيْلَها وَأَخْرَجَ ضُحاها (29) 

⬤ وَأَغْطَشَ لَيْلَها: معطوفة بالواو على «رَفَعَ سَمْكَها» في الآية الكريمة السابقة وتعرب إعرابها.
 أي وأظلم ليلها: أي ليل السماء وأضيف الليل الى السماء لأن الليل ظلها.
 
⬤ وَأَخْرَجَ ضُحاها: معطوفة بالواو على «أَغْطَشَ لَيْلَها» وتعرب إعرابها.
 أي وأبرز ضوء شمسها وأضيف «ضحاها» الى السماء لأن الشمس هي السراج المثقب في جوها.

إعراب سورة النازعات:  وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذلِكَ دَحاها (30) 

⬤ وَالْأَرْضَ بَعْدَ: الواو عاطفة.
 الأرض: مفعول به منصوب باضمار فعل يدل عليه ما بعدها أي ودحا الأرض وعلامة نصبه الفتحة.
 بعد: ظرف زمان منصوب على الظرفية متعلق بالفعل المضمر وهو مضاف.
⬤ ذلِكَ دَحاها: اسم اشارة مبني على السكون في محل جر بالاضافة.
 اللام للبعد والكاف للخطاب.
 دحا: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
 أي بسطها.

إعراب سورة النازعات:  أَخْرَجَ مِنْها ماءَها وَمَرْعاها (31) 

⬤ أَخْرَجَ مِنْها: فعل ماض مبني على الفتح والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
 منها: جار ومجرور متعلق بأخرج.
⬤ ماءَها: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالاضافة.
⬤ وَمَرْعاها: معطوفة بالواو على «ماءها» وتعرب إعرابها وعلامة نصب الاسم الفتحة المقدرة على الألف للتعذر أي أخرج من الأرض عيونها المتفجرة بالماء وأخرج منها أي أنبت رعيها وهو في الأصل موضع الرعي.
 


إعراب سورة النازعات: وَالْجِبالَ أَرْساها (32) 

 معطوفة بالواو على الآية الكريمة الثلاثين وتعرب إعرابها.
 أي وأرسى الجبال.
 أي ثبتها.

إعراب سورة النازعات:  مَتاعاً لَكُمْ وَلِأَنْعامِكُمْ (33) 

⬤ مَتاعاً لَكُمْ: مفعول لأجله- له- منصوب بفعل مضمر تقديره: فعل ذلك متاعا أي تمتيعا.
 لكم: جار ومجرور متعلق بمتاعا أو بصفة محذوفة له.
 والميم علامة جمع الذكور.
⬤ وَلِأَنْعامِكُمْ: معطوفة بالواو على «لكم» وعلامة جر الاسم الكسرة.
 الكاف ضمير متصل- ضمير المخاطبين- مبني على الضم في محل جر بالاضافة والميم علامة جمع الذكور أي ولبهائمكم.
 

إعراب سورة النازعات:  فَإِذا جاءَتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرى (34) 

⬤ فَإِذا: الفاء: استئنافية.
 اذا: ظرف لما يستقبل من الزمن متضمن معنى الشرط خافض لشرطه متعلق بجوابه.
 
⬤ جاءَتِ الطَّامَّةُ: الجملة الفعلية: في محل جر بالاضافة.
 جاءت: فعل ماض مبني على الفتح والتاء تاء التأنيث الساكنة حركت بالكسر لالتقاء الساكنين.
 الطامة: فاعل مرفوع بالضمة.
 أي الداهية التي تطم كل شيء: أي تعلو وتغلب وهي القيامة.
 وقيل: هي النفخة الثانية وجواب «اذا» في الآية الكريمة السابعة والثلاثين.
 
⬤ الْكُبْرى: صفة- نعت- للطامة مرفوعة مثلها وعلامة رفعها الضمة المقدرة على الألف للتعذر.

إعراب سورة النازعات:  يَتَذَكَّرُ الْإِنْسانُ ما سَعى (35) 

⬤ يَوْمَ يَتَذَكَّرُ: ظرف زمان منصوب لأنه بدل من «فَإِذا جاءَتِ» وعلامة نصبه الفتحة.
 يتذكر: فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة على آخره لتجرده عن الناصب والجازم.
 وجملة «يتذكر» في محل جر بالاضافة.
 أي إذا رأى أعماله مدونة في كتابه تذكرها وكان قد نسيها.
⬤ الْإِنْسانُ ما سَعى: فاعل مرفوع بالضمة.
 ما: اسم موصول مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
 سعى: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 وجملة «سعى» صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.
 أو تكون «ما» مصدرية وجملة «سعى» صلتها لا محل لها من الإعراب.
 و «ما» وما بعدها بتأويل مصدر في محل نصب مفعول به.
 التقدير: سعيه.

إعراب سورة النازعات: وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِمَنْ يَرى (36) 

⬤ وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ: الواو عاطفة.
 برزت: فعل ماض مبني للمجهول مبني على الفتح والتاء تاء التأنيث الساكنة حركت بالكسر لالتقاء الساكنين.
 الجحيم: نائب فاعل مرفوع بالضمة وهي من اسماء النار أي النار العظيمة ولهذا أنث الفعل على المعنى.
⬤ لِمَنْ يَرى: اللام حرف جر.
 من: اسم موصول مبني على السكون في محل جر باللام.
 والجار والمجرور متعلق ببرزت أي للرائين جميعا: أي لكل أحد.
 يرى: فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
 وجملة «يرى» صلة الموصول لا محل لها من الإعراب.
 

إعراب سورة النازعات: فَأَمَّا مَنْ طَغى (37) 

⬤ فَأَمَّا: الفاء واقعة في جواب «اذا» في الآية الكريمة الرابعة والثلاثين.
 أما: حرف شرط وتفصيل.
 أي فاذا جاءت الطامة فان الأمر كذلك.
⬤ مَنْ طَغى: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
 طغى: فعل ماض مبني على الفتح المقدر على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 وجملة «طغى» صلة الموصول لا محل لها.
 

إعراب سورة النازعات: وَآثَرَ الْحَياةَ الدُّنْيا (38) 

 
⬤ وَآثَرَ الْحَياةَ: معطوفة بالواو على «طغى» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل الفتحة الظاهرة.
 الحياة: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 أي واختار الحياة.
 
⬤ الدُّنْيا: صفة- نعت- للحياة منصوبة مثلها بالفتحة المقدرة على الألف للتعذر.

إعراب سورة النازعات:  فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوى (39) 

⬤ فَإِنَّ الْجَحِيمَ: الفاء واقعة في جواب «أما» ان: حرف نصب وتوكيد مشبه بالفعل.
 الجحيم: اسم «ان» منصوب بالفتحة و «إن» مع اسمها وخبرها: في محل رفع خبر «من» في الآية السابعة والثلاثين.
 
⬤ هِيَ الْمَأْوى: الجملة الاسمية: في محل رفع خبر «انّ» هي: ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ و «المأوى» خبره مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر.
 أي فان الجحيم مأواه أو يكون المعنى: هي المأوى له أي للطاغي ويجوز أن تكون «هي» ضمير فصل- عماد- لا محل لها فتكون «المأوى» خبر ان.

  وَأَمَّا مَنْ خافَ مَقامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوى (40) 

⬤ وَأَمَّا مَنْ خافَ: معطوفة بالواو على «فَأَمَّا مَنْ طَغى» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل «خاف» الفتحة الظاهرة.
⬤ مَقامَ رَبِّهِ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 ربه: مضاف اليه مجرور بالاضافة وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والهاء ضمير متصل في محل جر بالاضافة.
 أي موقفه من الله سبحانه.
⬤ وَنَهَى النَّفْسَ: معطوفة بالواو على «خافَ مَقامَ» وتعرب إعرابها وعلامة بناء الفعل- نهى- الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها التعذر.
 أي الأمارة بالسوء.
⬤ عَنِ الْهَوى: جار ومجرور متعلق بنهى وعلامة جر الاسم الكسرة المقدرة على الألف للتعذر وكسر آخر «عن» لالتقاء الساكنين.
 أي اتباع الشهوات وزجرها عنه وضبطها بالصبر.

إعراب سورة النازعات:  فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوى (41) 

 فَإِنَّ الجنة: الفاء واقعة في جواب «أما» ان: حرف نصب وتوكيد مشبه بالفعل.
 الجنة: اسم «ان» منصوب بالفتحة و «إن» مع اسمها وخبرها: في محل رفع خبر «من» في الآية السابعة والثلاثين.
 
⬤ هِيَ الْمَأْوى: الجملة الاسمية: في محل رفع خبر «انّ» هي: ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ و «المأوى» خبره مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر.

إعراب سورة النازعات:  يَسْئَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْساها (42) 

⬤ يَسْئَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ: فعل مضارع مرفوع بثبوت النون والواو ضمير متصل في محل رفع فاعل والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به.
 عن الساعة: جار ومجرور متعلق بيسألون.
⬤ أَيَّانَ مُرْساها: اسم استفهام مبني على الفتح في محل نصب ظرف زمان متعلق بالخبر المحذوف المقدم.
 مرسى: مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة المقدرة على الألف للتعذر و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالاضافة أي متى ارساؤها؟ أي اقامتها وقيل أيان منتهاها ومستقرها والجملة الاسمية في محل نصب مفعول به لأنه مقول القول.
 أي قائلين متى حدوث القيامة؟ .
 

إعراب سورة النازعات: فِيمَ أَنْتَ مِنْ ذِكْراها (43) 

⬤ فِيمَ: في: حرف جر.
 ما: اسم استفهام مبني على السكون في محل جر بفي وسقطت الألف لأن «ما» الاستفهامية اذا جرت بحروف الجر سقطت ألفها.
 والجار والمجرور متعلق بخبر مقدم.
⬤ أَنْتَ: ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ مؤخر.
 أي في أي شيء أنت من أن تذكر وقتها لهم وتعلمهم به.
 وقيل: «فيم» انكار لسؤالهم: أي فيم هذا السؤال؟ ثم قيل: أنت من ذكراها.
 وعلى هذا تكون «أنت» في محل رفع مبتدأ و «مِنْ ذِكْراها» في محل رفع خبر «أنت» والجملة الاسمية «أَنْتَ مِنْ ذِكْراها» استئنافية لا محل لها.
⬤ مِنْ ذِكْراها: جار ومجرور متعلق بخبر المبتدأ وعلامة جر الاسم الكسرة المقدرة على الألف للتعذر و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالاضافة.
 أي إرسالك وأنت خاتم الأنبياء وآخر الرسل ذكر من ذكراها وعلامة من علاماتها.
 

إعراب سورة النازعات:  إِلى رَبِّكَ مُنْتَهاها (44) 

⬤ إِلى رَبِّكَ مُنْتَهاها: إلى حرف جر، ربك اسم مجرور على التعظيم والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم والكاف ضمير متصل- ضمير المخاطب- مبني على الفتح في محل جر بالاضافة.
 منتهى: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة على الألف للتعذر و «ها» ضمير متصل- مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.
 أي منتهى علمها.

إعراب سورة النازعات:  أَنْتَ مُنْذِرُ مَنْ يَخْشاها (45) 

⬤ إِنَّما أَنْتَ مُنْذِرُ: كافة ومكفوفة.
 أنت: ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ.
 منذر: خبر «أنت» مرفوع وعلامة رفعه ألضمة والأصل تنوين «منذر» والاضافة للتخفيف.
⬤ مَنْ يَخْشاها: اسم موصول مبني على السكون في محل جر بالاضافة.
 يخشى: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة على الألف للتعذر والفاعل ضمير مستتر فيه جوازا تقديره هو.
 و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به وجملة «يخشاها» صلة الموصول لا محل لها من الإعراب أي من يخشى أهوالها.
 

إعراب سورة النازعات: كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَها لَمْ يَلْبَثُوا إِلاَّ عَشِيَّةً أَوْ ضُحاها (46) 

⬤ كَأَنَّهُمْ يَوْمَ: حرف مشبه بالفعل يفيد التشبيه.
 و «هم» ضمير الغائبين في محل نصب اسم «كأن» يوم: ظرف زمان منصوب على الظرفية وعلامة نصبه الفتحة.
 والجملة الفعلية بعده: في محل جر بالاضافة.
⬤ يَرَوْنَها لَمْ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة. والواو ضمير متصل في محل رفع فاعل و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
 لم: حرف نفي وجزم وقلب.
⬤ يَلْبَثُوا: فعل مضارع مجزوم بلم وعلامة جزمه: حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة. والواو ضمير متصل في محل رفع فاعل والألف فارقة وجملة «لَمْ يَلْبَثُوا» وما بعدها: في محل رفع خبر «كأن» أي لم يلبثوا في الدنيا.
⬤ إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ: أداة حصر لا عمل لها.
 عشية: مفعول فيه منصوب وعلامة نصبه الفتحة.
 أو حرف عطف للتخيير.
⬤ ضُحاها: معطوفة بأو على «عشية» وتعرب إعرابها وعلامة نصبها الفتحة المقدرة على الألف للتعذر و «ها» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالاضافة يعود على «عشية» العشية: الوقت من الظهر الى المغرب و «الضحى» وقت شروق الشمس.
 وأضيفت الضحى إلى العشية لاجتماعهما في نهار واحد أي ان مدة مكوثهم لم تبلغ يوما كاملا ولكن ساعة من عشية أو ضحاها.

 







تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -